المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : نصائح تجنبك مشاكل المدرسة


روعة احساس
20-09-2008, 06:25 PM
مع اقتراب المدارس تعلن الأمهات حالات الاستعداد القصوي والتأهب لحل مشكلات ومنازعات كل عام والتى تتمثل فى رفض الطفل للذهاب للمدرسة وإعلان كراهيته لها يومياًَ مع استيقاظه صباحاً ، ومع مرور بعض الوقت يبدأ الطفل يتجه إلى التمثيل والتمارض حتى لا يذهب إلى جحيم كل صبح.

وحتى يتجنب الآباء المعاناة وخاصة مع طفل "سنة أولى" ينصح الخبراء بضرورة تهيئته خلال هذه الفترة للانتظام في الحياة الدراسية الجديدة دون رهبة ,‏ ويتطلب منهم أيضا إعادة ترتيب نظام البيت ومواعيد النوم‏ ، وذلك عن طريق الآتي‏:‏

http://www.majaless.com/up/get-9-2008-64zmrw8f.jpg (http://www.majaless.com/up)

*‏ تنظيم مواعيد النوم تدريجيا‏,‏ وتهيئة المناخ المناسب لذلك‏,‏ ويستوجب هذا الأمر الحزم وضبط عدد ساعات المشاهدة التليفزيونية وأوقاتها‏، ‏خاصة مع برامج رمضان الحافلة بالمغريات‏,‏ وأن تحرص الأم كذلك علي تنظيم مواعيد لهو طفلها ليتعلم الانضباط‏.‏

وحتي تنجح الأم في تحقيق ذلك لابد وأن يتم الامتناع عن السهر في بادئ الأمر علي جميع أفراد الأسرة كلها وليس الطفل فحسب ، ويمكنها في رمضان أن تنتهز فرصة الإفطار في إطعام طفلها وجبة عشائه وتبدأ في تهيئته للنوم عقب خروج الأب والإخوة الكبار إلي المسجد لأداء صلاة العشاء والتراويح فيساعده هدوء البيت الخالي من الحركة‏,‏ ومن أصوات التليفزيون مع تهدئة أنواره علي تهيئته للاسترخاء والنوم مبكرا‏,‏ وبذلك يسهل علي الأم إيقاظه صباحاً مبكراً قبل الذهاب إلي مدرسته بمدة كافية تسمح له بتناول إفطاره‏.‏


*‏ بالنسبة لطفل الحضانة والسنوات الأولي من المرحلة الابتدائية في المرحلة العمرية من أربع إلي ست سنوات‏,‏ فهو يحتاج إلي ساعات نوم تتراوح من ثماني إلي عشر ساعات متواصلة يوميا ، وهذا ما أكدت عليه الدكتورة عبلة جلال أستاذ صحة الطفل بالمركز القومي للبحوث‏ وذلك ليرتاح من المجهود البدني الذي يبذله طوال يومه‏,‏ ويرتاح أيضاً عقله وذهنه خصوصا إذا كان يمارس ألعاب الفيديو والكمبيوتر ويشاهد التليفزيون بكثرة لأنها كلها عوامل ترهق بصره وذهنه‏ ، لأن الهرمونات التي تساعد الطفل علي النمو الذهني والجسمي الأمثل يفرزها جسمه خلال فترة نومه ليلا‏,‏ كما تنبه د. عبلة الأم إلي أن بعض الأطفال يحتاجون إلي النوم فترة قصيرة خلال الظهيرة‏ ، كما ذكرت جريدة "الأهرام".‏

*‏ الحرص على تناول وجبة الإفطار قبل الذهاب إلي المدرسة حيث ثبت علمياً أنها أهم وجبة لطفل المدرسة لأنها تمد جسمه بالطاقة والمواد الغذائية التي تساعده علي النمو‏,‏ والتركيز والقدرة علي التحصيل‏.‏

وتشير د‏.‏عبلة جلال إلى أن هذه الوجبة يمكن أن تتكون من كوب لبن حليب‏,‏ وساندويتش من الجبن وآخر من مادة سكرية كالحلاوة الطحينية أو المربي‏,‏ وإذا كان الطفل لايحب اللبن فيمكن اضافة الكاكاو أو الشيكولاتة إليه ليستسيغ مذاقه وفي حالة إصراره علي عدم شرب اللبن يمكن إعطاؤه بعض عصائر الفاكهة الطازجة المتوافرة في السوق وإعدادها داخل المنزل مثل البرتقال‏,‏ الجوافة‏,‏ المانجو فهي تحتوي علي كثير من الفيتامينات والمعادن المفيدة‏,‏ وتقدم معها ساندويتش من الجبن الأبيض‏ أو المطبوخ‏,‏ تعويضا له عن عدم تناوله اللبن ثم تحاول الأم مرة ثانية إعطاءه اللبن‏,‏ بأن تقدم له الكسترد‏,‏ أو المهلبية‏,‏ والأرز باللبن المصنع منزليا ليحصل علي احتياجاته من الألبان‏.‏

وفي حالة رفض الطفل تناول الساندويتشات يمكن للأم إعداد بعض المخبوزات المنزلية مثل البسكويت والكيك والفطائر المحشوة بالعجوة لفائدتها الغذائية العالية ومن المهم أيضا أن يكون الوالدان قدوة لأطفالهم في الحرص علي وجبة الإفطار لأن الطفل يحب تقليد أبويه‏.‏

وتنصح د‏.‏عبلة بعدم تناول الطفل الأطعمة المحفوظة مثل المقرمشات المختلفة‏,‏ والمملحات‏,‏ أو العصائر المحفوظة‏,‏ لاحتوائها علي مواد حافظة تضر بصحته ويمكن إعطاء الطفل عند ذهابه للمدرسة ساندويتش أو بسكويتا ليتناوله في الفسحة‏ ، مؤكدة على أهمية إعداد الأم وجبة غذاء طفلها قبل عودته من المدرسة بحيث يتناولها مبكرا‏,‏ ثم ينتهي من آداء واجباته المدرسية بما يتيح له فرصة اللعب أو المشاهدة التليفزيونية قبل النوم الذي يجب أن يكون مبكرا أيضا‏.‏


لماذا الكراهية ؟


http://www.majaless.com/up/get-9-2008-y4spzhqg.jpg (http://www.majaless.com/up)

وعن كراهية الطفل للمدرسة وكرهه لها يقول الدكتور أحمد أبو العزايم مستشار الطب النفسي والرئيس السابق للاتحاد العالمي للصحة النفسية : أنه إذا كان الخوف نوعين هما الخوف الطبيعي والخوف المرضي‏,‏ فهناك أيضا الخوف المكتسب وهذا غالبا مايكتسبه الطفل من أبويه فنجد أن أمهات كثيرات يرتبطن بأطفالهن فيصبح الطفل فاقد العلاقة الاجتماعية بالآخرين‏,‏ ويشعر بالخوف من بعده عن أمه خصوصا عندما يري الرعب في عينيها وهي تتركه لأول مرة في المدرسة فتزداد ضربات قلبه وتعمل‏15%‏ جهدا إضافيا غير مطلوب‏ مما يجهده ولايستطيع التفكير أو التركيز

ويضيف د. أبو العزايم : أن هذا الإجهاد يزداد إذا كان من طبع الطفل السهر مع الأسرة‏,‏ فلا يحصل علي ساعات نوم كافية عند استيقاظه مبكرا للمدرسة‏,‏ مما يسبب له إرهاقا شديدا فيبدأ في ابتكار وسائل للتهرب من الذهاب إليها وقد تبدأ درجة حرارته في الارتفاع ويشكو من المغص ويصل الأمر به أحيانا إلي التبول اللاإرادي بسبب خوفه من الانتظام في الطابور ومن الانضباط فيحدث للطفل الخوف الحقيقي خاصة مع تعنيف أسرته واتهامه أنه طفل خائب بسبب رفضه الذهاب للمدرسة والذي يواكبه أيضا توبيخ المدرسة ونواهيها له‏.‏

لذلك ينصح د‏.‏أحمد الأسرة أن تبدأ فورا في تهيئة طفلها خلال هذه الأسابيع القليلة للمرحلة الجديدة من حياته‏,‏ فتصحبه معها للأماكن العامة ولزيارة الأهل والجيران لتتيح له فرصة التعامل مع الآخرين والاطمئنان اليهم وأن تحاول الأسرة وضع طفلها في أماكن لها نظامها وانضباطها من خلال برنامج تدريبي داخل ناد أو حضانة حتي يتعود الانضباط والنظام من المحيطين به‏.‏

وبمناسبة رمضان يمكن اصطحاب الطفل للمساجد ليري الكبار والصغار وهم يقفون ويركعون ويسجدون بنظام وبشكل جماعي لأن ذلك سيمهد له مسألة الانضباط المدرسي‏.‏

ومن الأفضل أن يصحب الأبوان طفلهما إلي مدرسته قبل الدراسة ليتعرف عليها وتتحدث الأم معه عنها وعن الصداقات الجديدة بأطفال من عمره‏,‏ وتشركه معها عند شراء الزي المدرسي وعند اختيار الحقيبة المدرسية ثم تبدأ في إعداد ركن خاص بالطفل بمشاركته وتفهمه أنه من أجل حفظ أدواته المدرسية وحقيبته‏,‏ ولأداء واجباته‏,‏ ولتتذكر دائما أن طريقة إعداد طفلها لدخول المدرسة هي التي ستحدد كرهه أو حبه لها مستقبلا‏.‏

الشقردي
20-09-2008, 06:32 PM
نجرهم جر من السرير وانتهى الموضوع

روعة احساس
20-09-2008, 06:36 PM
نجرهم جر من السرير وانتهى الموضوع

حرام عليك

شرير

مساكين عيالك

:4s2j9s (15):

ام الزري
23-09-2008, 06:53 PM
بصراحة على الام جهد جبار لازم تسويه كل صبحية ..
والله لا يحرمنا من جديدك

روعة احساس
23-09-2008, 09:35 PM
بصراحة على الام جهد جبار لازم تسويه كل صبحية ..
والله لا يحرمنا من جديدك

صح كلامج جهد جبار

سواء ايقاظ العيال والا ايقاظ الزوج

:em03:

بخه
26-09-2008, 09:20 PM
خخخخ افتكرت نفسي

شكرا روعه ع الموضوع الروووعه

روعة احساس
26-09-2008, 10:29 PM
خخخخ افتكرت نفسي

شكرا روعه ع الموضوع الروووعه

عفو بختنا