المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ابيات من ذهب لعلي بن ابي طالب


بنت قطر
17-06-2007, 09:27 PM
جاء رجل إلى علي بن أبي طالب رضي الله عنه

ليكتب له عقد بيت، فنظر علي رضي الله عنه إلى الرجل فوجد أن الدنيا متربعة على قلبه فكتب: اشترى ميت من ميت بيتا في دار

المذنبين له أربعة حدود، الحد الأول يؤدي إلى الموت، والحد الثاني يؤدي إلى القبر، والحد الثالث يؤدي إلى الحساب،

والحد الرابع يؤدي إما إلى الجنة وإما إلى النار، فقال الرجل لعلي: ما هذا يا علي، جئت تكتب لي عقد بيت، فكتبت لي عقد

مقبرة، فقال له علي رضي الله عنه:



**************

النفس تبكي على الدنيا وقد علمت ..
أن السعادة فيها ترك ما فيها ..

لا دار للمرء بعد الموت يسكنها ..
الا التي كان قبل الموت يبنيها ..

فان بناها بخير طاب مسكنه ..
وان بناها بشر خاب بانيها ..

اموالنا لذوي الميراث نجمعها ..
ودورنا لخراب الدهر نبنيها..

اين الملوك التي كانت مسلطنة ..
حتى سقاها بكاس الموت ساقيها ..

فكم مدائن في الآفاق قد بنيت ..
امست خرابا وافنى الموت اهليها ..

لا تركن الى الدنيا وما فيها ..
فالموت لا شك يفنينا ويفنيها ..

لك نفس وان كانت على وجل ..
من المنية آمال تقويها ..

المرء يبسطها والدهر يقبضها ..
والنفس تنشرها والمرء يطويها..

ان المكارم اخلاق مطهرة ..
الدين اولها والعقل ثانيها ..

والعلم ثالثها والحلم رابعها ..
والجود خامسها والفضل ساديها ..

والبر سابعها والشكر ثامنها ..
والصبر تاسعها واللين عاشيها ..

والنفس تعلم اني لا اصادقها ..
ولست ارشد الا حين اعصيها ..

واعمل لدار غدا رضوان خازنها ..
والجار احمد والرحمن ناشيها

منقول

بريق العيون
17-06-2007, 09:30 PM
تسلميــــــن اختي ,,, ولاهنتــــــي على النقل .!!

يعطيج العافية .!!

تحيآتي.!!

الشقردي
17-06-2007, 09:52 PM
من روائع الشعر العربي

تعديل بسيط احب اضيفه لهذا البيت


المرء يبسطها والدهر يقبضها ..
والنفس تنشرها والمرء يطويها..




والصحيح

فالمرء يبسطها والدهر يقبضها
والنفس تنشرها والموت يطويها

ام الزري
17-06-2007, 11:26 PM
روعه والشعر كله حكم ..

بنت قطر
17-06-2007, 11:37 PM
مشكورين على المرور

والف شكر لك يالشقردي على التعديل

الدانه
06-11-2008, 08:07 AM
كلمات غاايه في االرووعه شملت مكارم الاخلاق الراقيه ..

لكــ كل الشكر والتقدير ..

والله يعطيك العافيه ..