المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ثقافة العلاج


صالح غريب
09-08-2007, 08:51 PM
مراويس

ثقافة العلاج

لان الثقافة باتت اليوم تشمل كل شئ ومنها ثقافة العلاج التي نتلقها عبر تواجدنا في غرف العلاج وان الأسنان تعد من اصعب التخصصات الدراسية ولأنه تخصص صعب ودقيقة فان العلاجات الأخرى يمكن ان يتم فيها صرف الدواء وانتهى الامر عند هذا الحد اما في مرحلة علاج الأسنان فان الامر يختلف ولا ابلغ اذا قلت بان لدينا معالجين " دكاترة على مستوى عال جدا الا ان كثرة المراجعين لمركز الرميلة لطب الأسنان فان المواعيد قد تشكل واحدة من المشاكل التي يعاني منها المركز مع المراجعين ، وهنا تبرز ثقافة العلاج التي يفترض ان يتم فيها توعية المريض قبل التحول الى مركز الرميلة ، كما ان دور المراكز الصحية في علاج المراجعين لها وتقديم توعية لهم سوف تسهم في تخفيف الضغط على المركز الرئيسي بالرميلة لانه في احدى السنوات وصل عدد المراجعين الى 120 الف مراجع ولاشك ان هذا العدد الكبير تم علاجه على يد امهر المتخصصين من حمله الدكتوراه في علاج الأسنان ، وحقيقة تم تحويلي للعلاج في المركز فقد تعرفت عن قرب ما يملكه المركز من طاقات قطرية وعربية تحاول ان تقوم بالعلاج لكل مراجع لكن ما لفت نظري هي تلك الثقافة التي يقدمها لنا الدكتور مثلا في كيفية تفريش الأسنان بشكل صحيح ومنذ ان كنا صغار أعطينا طريقة خطأ اليوم نحن ندفع ثمنها في فقدان أسناننا او إيجاد صعوبة في علاجها بعد خراب مالطه كما نقول فقد يستغرب المراجع ان يقوم الطبيب عملية التثقيف له عبر السبورة الموجودة في غرفته او شرح الطريقة التي سيتم فيها العلاج حتى يتم إنقاذ ما يمكن انقاذة لو كانت تلك الثقافة موجودة لما شاهدنا هذا الضغط على مركز علاج الأسنان بالرميلة ومن خلال متابعتي لمرحلة العلاج التي تم وضعها لي بداية من الدكتور محمد المنصوري و جاسم الحمادي وغانم المناعي وعائشة المناعي وعذبة المسند وذكي مال الله ونجاه السيد وعماد ومها و صلاح ومازن والدكتورة لمياء احمد واعتذر عن ذكر الاسماء كاملة لاني لا اعرف سوى تلك و استطيع ان اقول بان لدينا معالجين على درجة عاليه من الكفاءة ، حيث ان البعض يخاف من الإبرة التي تعطى للمريض حتى يتم علاجه دون الم فان الدقة لديهم تكمن في ان وخزها لا يكاد يحس به المريض الى هذه الدرجة من الدقة ولعل الاهم عندي هي تلك الثقافة التي تقدم للمريض حتى يتم العلاج بشكل كبير ، من هنا تكمن أهمية الثقافة التي يتمتع بها الدكتور المعالج للمريض وكيف يمكن ان يتجاوب هذا المريض الغير متمتع بالثقافة سوف يذهب وقت الدكتور هباء منثورا ، اعتقد بان على المراكز الصحية ان تطبق تلك الثقافة التي يحتاج لها المريض قبل ان يتم تحويلة الى مركز طب الأسنان بالرميلة بعلمي ان المراكز الصحية بها ايضا معالجين على درجة كبيرة من التميز فانهم قادرين على عملية التثقيف التي نطالب بها اليوم في جميع المجالات كما ان التفيعل الثقافي لا يقتصر على الدور الذي يقوم به المجلس الوطني للثقافة والفنون والتراث فان على الجهات الاخرى ان تقوم بدورها الثقافي بالمجال الذي تعمل به ولعل ثقافة العلاج التي يقوم بها مركز طب الاسنان بالرميلة يقوم بدور كبير في تقبل العلاج واذكر انني حين تم تحويلي الى الدكتورة لمياء فقد كانت اللثه بحاجة الى جهد كبير منها ليتم العلاج بشكل جيد وقد قامت جزاها الله خيرا بوضع جدول علاج شهري ، لاحظت مدى التطور الذي حدث لدي قس على ذلك حالات اخرى يحتاج الى نظام كامل للعلاج ، كما ان علاج الاسنان هو بحد ذاته فن من الفنون فلا فرق بين الفنان النحات او الرسام كيف يخطط لوحته فان دكتور الاسنان يقوم بهذا العمل لكنه بحاجة الى دقة وجهد كبير المشكلة ان المراجع يستسهل الامر ، لابد ان نقدم الشكر للجميع على ما يقومون به من جهد كبير بداية من موظفات الاستقبال وتحديد المواعيد الى المعالجين من الدكاترة الافاضل وبارك لهم جهودهم فيما يقومون به لعلاج وتقديم الثقافة العلاجية للمراجعين
.
صالح غريب.

Salehghareeb@yahoo.com

الشقردي
09-08-2007, 08:58 PM
الحقيقة اخ صالح غريب ما تتحدث عنه امر نلمسه على ارض الواقع

من خلال العلاج بالرميلة

الكثيرون يجهلون ابجديات المحافظة على الاسنان

لكن هناك نقطة مهمة جدا بالامر

المراكز الصحية لا تلعب 10 % من دورها

ويقتصر دور الطبيب على سرعة التخلص من المريض قدر استطاعته

وهو امر واقع

ومتى ما عادت المراكز الصحية لدورها الطبيعي اختفت كافة السلبيات

أمواج
10-08-2007, 02:29 PM
هذا شي حقا موجود لدينا في زمننا الحاضر لكن المشكله بالافراد والمجتمع الذي حوله ..

جزيت خيرا أخي القدير صالح غريب على الموضوع الرائع ..

أختك .. أمواج ..

صالح غريب
10-08-2007, 10:18 PM
شكرا بكما على الاهتمام بالموضوع والمشكلة تكمن في ان المريض حين يتحول من المركز الى الرميلة فانه لا يعود لاستكمال العلاج بالمركز بل يظل يتعامل مع الرميلة ولاشك ان الدور الكبير لابد ان يقع على المراكز الصحية لكنا كما قلت اخي انها تريد التخلص من المريض دون ان يكون هناك خطة لعلاجة بشكل صحيح دون ان يصل العدد الذي عالجة المركز بالرميلة 120 الف في سنة واحد اليس هذا عدد كبير جدا ومن هنا فان المقال على الاقل يعطي الدافع للعاملين بالمركز على ان نتقول لهم كلمة حق هم بحاجة لها

ام الزري
24-08-2007, 02:04 AM
رميلة وماادراك مارميلة ..