المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : طريقة للعلاج بأسماء الله الحسنى...


الناعمـــــة
22-08-2007, 11:35 PM
http://0alsoufia.jeeran.com/بسملة.jpg





http://img387.imageshack.us/img387/4121/le1asma137ql.gif




أكتشف د.ابراهيم كريم مبتكر علم البايوجيومترى أن أسماء الله الحسنى لها
طاقة شفائية لعدد ضخم من الأمراض وبواسطة أساليب القياس الدقيقة المختلفة في قياس الطاقة داخل جسم الإنسان

واكتشف أن لكل اسم من أسماء الله الحسنى طاقة تحفز جهاز المناعة للعمل بكفاءة مثلى في عضو معين بجسم الأنسان

واستطاع د.ابراهيم بواسطة تطبيق قانون الرنين أن يكتشف أن مجرد ذكر اسم من أسماء الله الحسنى يؤدي الى تحسين في مسارات الطاقة الحيوية داخل جسم الإنسان

وبعد أبحاث استمرت 3 سنوات توصل د.ابراهيم الى مايلي:-



اسم المرض - اسم اللـــــــه

1. الأذن - السمـــيع

2. العظــام - النــافع

3. العمود الفقري - الجبــــــار

4. الركبـة - الـــرؤوف

5. الشعـــر - البديـــــــع

6. القـــلب - النــور

7. العضلات - القــــوي

8. أوردة القلب - الوهـاب

9. عضلة القلب - الــرزاق

10.الأعصــاب - المغنـى

11. الشريــان - الجبــار

12. المعـــــده - الـــرزاق

13. السرطـــان - جل جلالــه

14. الغدة الدرقية - الجبــــــار

15. الفخــــــذ - الـرافع

16. الصداع النصفي - الغنـــي

17. الشرايين بالعين - المتعـــال

18. الكـــــلى - الحــــي

19. القـــولـــون - الــــــرؤوف

20. الأمعـــــاء - الــــرزاق

21. الكبـــــــد - النافــع

22. البنكريـــــاس - البــارئ

23. اكياس دهنية - النافــع

24. الرحــــــم - الخالــق

25. المثانـــــه - الهـــادي

26. الروماتيزم - المهيـمـن

27. البروستاتـــة - الرشيـــد

28. عصب العين - الظاهــر

29. الغدة الصنوبرية - الهـادي

30. ضغط الدم - الخافـض

31. الرئـــــة - الـرزاق

32. الغدة الثيموسية - القــوي

33. الغدة فوق الكلوية - البـارئ

34. قشر الشعر - جل جلاله

35. الجيوب الأنفية - اللطيف – الغني - الرحيم

36. العين النور – البصير - الوهاب


ويشير الدكتور إلى انه أول شخص تجري عليه الأبحاث حيث عالج عينيه من الالتهاب وانتهى بنطق التسبيح باسم النور والبصير والوهاب وخلال عشر دقائق تم الشفاء وزوال احمرار العين، ويلاحظ أن نفس أسماء الجلالة تستخدم للوقاية ايضا ,وقد اكتشف ان طاقة الشفاء تتضاعف عند تلاوة ايات الشفاء بعد ذكر التسبيح بأسماء الله الحسنى ومن هذه الايات قولة تعالى (فيه شفاء للناس),(ونزل من القران مافيه شفاء ورحمة), وشفاء لما في الصدور واذا مرضت فهو يشفين......




طريقة العلاج :-

وضع اليد على مكان الألم وذكر التسبيح الى ماشاء الله

ويكرر ذلك حتى يزول الألم باذنه تعالى...

والله الشافـي .




الله يرحمني ويرحمكم ويشفي جميع مرضى امة محمد عليه الصلاة والسلام






للنعومــــــــــــة عنــــــــــــــوان...

الشقردي
23-08-2007, 12:20 AM
قال الله تعالى : ( وَلِلَّهِ الأَسْمَاءُ الْحُسْنَى فَادْعُوهُ بِهَا وَذَرُوا الَّذِينَ يُلْحِدُونَ فِي أَسْمَائِهِ سَيُجْزَوْنَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ ) ، وقال النبي صلى الله علية و سلم : " إن لله تسعة و تسعون اسما من أحصاها دخل الجنة " ، ومنها اسم الله الأعظم الذي إذا دُعي به أجاب وإذا سُئل به أعطي ، فأسماء الله جل وعلا لا يعلم عددها إلا هو سبحانه وتعالى ، و كُلها حُسنى ، ويجب إثباتها وإثبات ما تدل عليه من كمال الله وجلاله وعظمته ، ويحرم الإلحاد فيها بنفيها أو نفي شيء منها عن الله أو نفي ما تدل عليه من الكمال ، أو نفي ما تتضمنه من صفات الله العظيمة .

ومن الإلحاد في أسماء الله ما زعمه المدعي " كريم سيد " وتلميذه وابنه في ورقة يوزعونها على الناس من أن أسماء الله الحسنى لها طاقة شفائية لعدد ضخم من الأمراض ، وأنه بواسطة أساليب القياس الدقيقة المختلفة في قياس الطاقة داخل جسم الإنسان اكتشف أن لكل اسم من أسماء الله الحسنى طاقة تحفز جهاز المناعة للعمل بكفاءة مثلى في عضو معين في جسم الإنسان ، وإن الدكتور " إبراهيم كريم " استطاع بواسطة تطبيق قانون الرنين أن يكتشف أن مجرد ذكر اسم من أسماء الله الحسنى يؤدي إلى تحسين في مسارات الطاقة الحيوية في جسم الإنسان ، وقال : والمعروف أن الفراعنة أول من درس ووضع قياسات لمسارات الطاقة الحيوية بجسم الإنسان بواسطة البندول الفرعوني ، ثم ذكر جملة من أسماء الله الحسنى في جدول وزعم أن لكل اسم منها فائدة للجسم أو علاج لنوع من أمراض الجسم ، ووضح ذلك برسم لجسم الإنسان ، ووضع على كل عضو منها اسما من أسماء الله .

وهذا العمل باطل لأنه من الإلحاد في أسماء الله ، وفيه امتهان لها ؛ لأن المشروع في أسماء الله دعاؤه بها كما قال تعالى : ( فادعوه بها ) ، وكذلك إثبات ما تتضمنه من الصفات العظيمة لله ؛ لأن كل اسم منها يتضمن صفة لله جل جلاله : لا يجوز أن تُستعمل في شيء من الأشياء غير الدعاء بها ، إلا بدليل من الشرع .

ومن يزعم بأنها تُفيد كـذا و كـذا أو تُعالج كـذا و كـذا بدون دليل من الشرع : فإنه قول على الله بلا علم ، وقد قال تعالى : ) قل إنما حرم ربي الفواحش ما ظهر منها وما بطن والإثم والبغي بغير الحق وأن تشركوا بالله ما لم ينزل به سلطانا وأن تقولوا على الله مالا تعلمون ) .